\الجنائز\فتاوى

هل يجوز للحائض أن تكون مع المحتضر وتلقنه الشهادتين

هل يجوز للحائض أن تكون مع المحتضر وتلقنه الشهادتين
almohaimeed.net/index-ar-show-81.html

هل يجوز للحائض أن تكون مع المحتضر وتلقنه الشهادتين
مشاهدات : 485

الاثنين 13 جمادى الأولى 1437 هـ - الاثنين 22 فبراير 2016 م

السؤال : هل يجوز للحائض أن تكون مع المحتضر وتلقنه الشهادتين أو تحاول تثبيته خصوصا حين ينعدم من الأسرة من يقوم بهذا الدور أو بسبب جهل باقي الأفراد بهذه الأحكام.

الجواب :

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين نبينا محمد وعلى آله وصحبه ومن والاه إلى يوم الدين . أما بعد :

ليس للحائض أحكاما مخصوصة أثناء الحيض إلا الامتناع عن الصلاة والصيام والطواف بالبيت ودخول المسجد، وأن لا يطأها زوجها  في الفرج ، وفي غير هذه الأحكام هي كغيرها من النساء.

فيجوز لها أن تلقن المحتضر الشهادة، وليس الشهادتين وإنما شهادة لا إله إلا الله فقط ؛  فهذا الذي ورد في السنة

قال صلى الله عليه وسلم: ( لقنوا موتا كم لا إله إلا الله)

وقال (من كان آخر كلامه لا إله إلا الله عند الموت دخل الجنة يوما من الدهر، وإن أصابه قبل ذلك ما أصابه)

وقال ( من كان آخر كلامه لا إله إلا الله دخل الجنة ).

والله تعالى أعلم.

إظهار التعليقات
التعليقات
أضف تعليق
الإســـــــــــــــــــم :
البريد الالكترونى :
التعليــــــــــــــــق :
اكتب كود التحقق
8545
تعليقات فيس بوك

الآراء المنشورة لا تعبر عن رأي  أ.د محمد المحيميد علما بأن الموقع ينتهج طريقة "المراجعة بعد النشر" فيما يخص تعليقات الفيسبوك، مساحة التعليق تتسع لمناقشة الأفكار في جو من الاحترام والهدوء ونعتذر عن حذف أي تعليق يتضمن: 

-  الهجوم على أشخاص أو هيئات.
 - يحتوي كلمة لا تليق.
 - الخروج عن مناقشة فكرة المقال تحديداً.