فتاوى / صيام / وقت السحور

وقت السحور

تاريخ النشر : 12 جمادى أول 1437 هـ - الموافق 21 فبراير 2016 م | المشاهدات : 1145
مشاركة هذه المادة ×
"وقت السحور"

مشاركة لوسائل التواصل الاجتماعي

نسخ الرابط

نص الاستشارة

السؤال: لو شخص تناول الطعام في الساعة 12 ليلا بنية السحور هل يكتب له سحورا؟

نص الجواب

الجواب:

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله, وآله, وبعد /

 فالأكل في تلك الساعة وإن نوى به الآكل سحورًا  لا يسمى سحورًا, لا لغة ولا شرعًا ؛ لأن السحور أكلة السحر، إضافة إلا أنها لا تتحقق فيه فوائد السحور, ولذا لا أعتقد أن من فعل ذلك يكتب له مثل أجر المتسحرين، وبالمناسبة فيسن للصائم تناول وجبة السحور لما روي عن النبي - صلى الله عليه وسلم - : (تسحروا فان في السحور بركة)  رواه البخاري- رحمه الله - ، ولأن السحور يعين الصائم على الصوم ويقويه على عباداته واعماله ، قال - صلى الله عليه وسلم - : ( استعينوا بطعام السحر على صيام النهار) " رواه الحاكم ، ويسن تأخير وجبة السحور إلى قبيل طلوع الفجر، لما روي عن النبي - صلى الله عليه وسلم - : (لا تزال أمتي بخير ما عجلوا الإفطار وأخروا السحور)  رواه أحمد -رحمه الله-  ، وهو من خصائص هذه الأمة. أما الأمم السابقة فكان يحرم عليهم الطعام والشراب بعد النوم ، قال - صلى الله عليه وسلم - : (فصل ما بين صيامنا وصيام أهل الكتاب أكلة السحر) . رواه مسلم  ،
قال الخطابي: "معنى هذا الكلام: الحث على التسحر، وفيه الإعلام بأنّ هذا الدين يسر لا عسر فيه، وكان أهل الكتاب إذا ناموا بعد الإفطار لم يحل لهم معاودة الأكل والشرب..“.
 وليس المراد من السحور أن يملأ الإنسان بطنه ، بل تحصل الفضيلة –إن شاء الله- بأكل شيء يسير وقت السحر، وإن قل، وشُرب ما يُتهيأ ، ولو قليلا من الماء؛ فعن أبي سعيد الخدري -رضي الله عنه- قال: قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم- : ( السحور كله بركة فلا تدعوه ولو أن يجرع أحدكم جرعة من ماء فإن الله عز وجل وملائكته يصلون على المتسحرين ) رواه أحمد وإسناده قوي وحسنه الألباني- رحمهما الله -.

واللَّه أعلم.

 
×

هل ترغب فعلا بحذف المواد التي تمت زيارتها ؟؟

نعم؛ حذف